الأخبار

ماكي صال يدافع عن قراره تأجيل الانتخابات

دافع الرئيس السنغالي ماكي سال, عن قراره تأجيل الانتخابات الرئاسية، وذلك بعد اندلاع الاحتجاجات في عدد من مدن البلاد يوم أمس الجمعة، وتسببت في وفاة شخص واحد في سانت لويس.

وفي أول مقابلة له منذو قرار التأجيل، والتي أجراها مع وكالة أسوشيتد برس، نفى ماكي المزاعم بأن القرار غير دستوري وتسبب في أزمة دستورية، قائلا إن البلاد بحاجة إلى مزيد من الوقت لحل الخلافات حول استبعاد بعض المرشحين والصراع بين السلطتين القضائية والتشريعية.

ونفى رئيس السنغالي رغبته في التشبث بالسلطة، قائلا “لا أتطلع إلى أي شيء على الإطلاق سوى ترك بلد ينعم بالسلام والاستقرار”. “أنا على استعداد تام لتسليم السلطة. 

وأضاف “لا أريد أن أترك خلفي بلداً سيغرق على الفور في صعوبات كبيرة، وسأعمل من أجل التهدئة، وتوفير الظروف التي تسمح للبلاد بأن تكون سلمية… دعونا نجري جميعاً مناقشات شاملة قبل الذهاب إلى الانتخابات”.

وصوت البرلمان السنغالي يوم الاثنين الماضي على قانون تأجيل الانتخابات حتى 15 ديسمبر. 

ومن المتوقع أن يصدر المجلس الدستوري حكمه خلال أسبوع تقريبا بشأن ما إذا كان يوافق على ما توصل إليه البرلمان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى