اقتصادالأخبارموريتانيا

مباحثات موريتانية أمريكية في جنيف

عقد معالي وزير الاقتصاد والتنمية المستدامة السيد عبد السلام محمد صالح أمس الثلاثاء في جنيف مباحثات مستفيضة مع وفد الولايات المتحدة الأمريكية ،

المشارك في المنتدى العالمي للاجئين، بقيادة وكيلة وزارة الخارجية الامريكية للأمن المدني والديمقراطية وحقوق الإنسان السيدة عزرا زيا.

وتم خلال اللقاء استعراض مختلف أوجه علاقات التعاون خاصة في مجال قضايا اللجوء باعتبار الولايات المتحدة الداعم الأول لبلادنا في مجال مساعدة اللاجئين حيث سبق وأن قدمت ما يزيد

على 25 مليون دولار للتكفل باللاجئين من خلال المفوضية السامية لشؤون اللاجئين،

وخلال المباحثات أشاد معالي الوزير بالدعم الكبير الذي تقدمه الولايات المتحدة لبلادنا في كافة المجالات التنموية كما أكد الوزير تطلع بلادنا لتعزيز هذا التعاون وتوسيعه.

وفي سياق متصل تناول معالي الوزير بشكل مفصل الوضعية الأمنية والسياسة المقلقة في فضاء الساحل، وانعكاساتها على المنطقة مما تسبب في تزايد عدد اللاجئين بوتيرة متسارعة

مما يتطلب خطة طوارئ تشارك فيها المفوضية السامية بهدف التكفل ب 50 ألف لاجئ وصلوا حديثا إلى بلادنا.

من جانبها السيدة زيا، التي وصفت في تغريدة لها عبر حسابها على منصة التواصل الاجتماعي المباحثات بالمثمرة، شكرت موريتانيا على التعاطي الإيجابي مع ملف اللاجئين الماليين من

خلال منحهم حق العمل والمساواة مع المواطنين في حقوق التعليم والصحة والحماية الاجتماعية الأمر الذي لم يكن معهودا في مساعدة اللاجئين.

وأكدت زيا أن الولايات المتحدة منفتحة على موريتانيا وستساعدها على تخفيف العبء عن كاهلها بهذا الخصوص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى