إنفوغرافاقتصادالأخبار

الداخلية: تسيير الحدود وتأطير المواطنين يجب أن يدار بحنكة

 دعت وزارة الداخلية إلى إدارة النزاعات العقارية وتسيير الحدود والعلاقات مع النظراء من الدول المجاورة وتأطير المواطنين بحنكة.

جاء ذلك في كلمة لوزير الداخلية محمد أحمد ولد محمد الأمين، مساء الخميس بمدينة روصو مع السلطات الإدارية في ولايات نواكشوط والترارزه.

وأشار إلى أن التبادل مع السلطات الإدارية ومحاورتهم في مثل هذه اللقاءات يعني استحضار التجارب والممارسات والقوانين والقواعد الإدارية.

وقال الوزير إن “العمل جار بخصوص تشخيص موضوعي لظروف السلطات الإدارية والتغلب على المشكلات المطروحة، في إطار منظومة الإصلاح الشامل التي ترتكز على التطبيق عمليا لمقتضيات إدارة القرب”.

ودعا إلى “التعاطي إيجابيا مع العمد والفاعلين المحليين، بهدف إضفاء طابع تشاركي وتكاملي على التسيير المحلي، يعطي نتائج إيجابية، تعكس جدوائية الورشات التنموية والمصالح الخدمية بمختلف اختصاصاتها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى