الأخبارفضاء الرأي

سيدي ولد ابراهيم ولد ابراهيم يكتب……عن ذكرى تنصيب صاحب الفخامة محمد ولد الشيخ الغزواني ………..!

ـ يعدٌ من بين الرؤساء الموريتانيين الذين لا يهتمون بالمال العام ولا يبحثون عنه، وبعد أن مرت أربع سنوات من حكمه لم يذكر اسمه يوما في أية قضية تتعلق بالمال العام.

ـ هو أول رئيس للجمهورية يقف مع اصحاب الحالات الإجتماعية ، وهو موقف كان ـ للأسف ـ سنًة مفقودة في تقاليد رئاسة الجمهورية، وقد مكًن هذا الموقف من التدخل بمساعدات معنوية ومادية للعديد من الشخصيات الوطنية والأسر والمواطنين وأنقذ أرواح العديد ممن تم رفعهم إلى الخارج والتكفل ببعضهم في المستشفيات الوطنية.

ـ الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، هو أول رئيس لموريتانيا يمنح حكوماته جميع الصلاحيات ويضعهم في ظروف معنوية ومادية من أجل القيام بمهامهم على أحسن وجه.

  • محمد ولد الشيخ الغزواني الرئيس الذي تميز بقدرته وثباته وتاتيه على تسيير الازمات السياسية الداخلية والخارجية والاقتصادية والاجتماعية بما في ذلك ازمة كوفيد 19 وغيرها من ازمات كبرى خرج منها بجدارة عالية .

ـ يعتبر من أكثر الرؤساء الموريتانيين احتراما للدولة ولمؤسساتها ويتقاسم مع المرحوم المختار ولد داداه مستوى عال من الدبلوماسية ميزتهم عن بقيت الرؤساء .

ـ ويعدٌ من أكثر الرؤساء الموريتانيين انشغالا واهتماما وسعيا وتضحية من أجل التغلب على التفاوت الطبقي والغبن الإجتماعي.

ـ الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني رجل دولة بحق، يجمع بين الثقافة والعسكرية والتجربة ومعرفة وطنه بكل تفاصيله التاريخية والاجتماعية، كما يتميز بالكثير من القيًم و الأخلاق وحب الخير للناس .

ـ هو أول رئيس للجمهورية يعتمد في أولوياته السياسية على المغبونين وضحايا الرًق وغيرهم من الطبقات الاجتماعية المستضعفة .

سيدي ولد ابراهيم ولد ابراهيم
خبير محاسبي ، فاعل سياسي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى